Sunday, February 1, 2015

إخباره بعقر مسيلمة

السَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ

حَدِيثُ الْيَوْم 12/04/1436هـ

رَبِّ اغْفِرْ لِيَّ وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِيْ صَغِيْرَا

اللهمَّ ارْزُقْنا الْفِرْدَوْسَ الأعلى مِنْ غَيْرِ عِتَابٍ ولا حِسَابٍ ولا عَذَابْ

سلسلة : معجزات النبي صلى الله عليه وسلم  الحلقة 93

عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ  قَالَ قَدِمَ مُسَيْلِمَةُ الْكَذَّابُ عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ  فَجَعَلَ يَقُولُ :"إِنْ جَعَلَ لِي مُحَمَّدٌ الْأَمْرَ مِنْ بَعْدِهِ تَبِعْتُهُ" وَقَدِمَهَا فِي بَشَرٍ كَثِيرٍ مِنْ قَوْمِهِ فَأَقْبَلَ إِلَيْهِ رَسُولُ اللَّهِ  وَمَعَهُ ثَابِتُ بْنُ قَيْسِ بْنِ شَمَّاسٍ وَفِي يَدِ رَسُولِ اللَّهِ  قِطْعَةُ جَرِيدٍ حَتَّى وَقَفَ عَلَى مُسَيْلِمَةَ فِي أَصْحَابِهِ فَقَالَ :"لَوْ سَأَلْتَنِي هَذِهِ الْقِطْعَةَ مَا أَعْطَيْتُكَهَا وَلَنْ تَعْدُوَ أَمْرَ اللَّهِ فِيكَ (1) وَلَئِنْ أَدْبَرْتَ ليَعْقِرَنَّكَ اللَّهُ (2) وَإِنِّي لَأَرَاكَ الَّذِي أُرِيتُ فِيكَ مَا رَأَيْتُ وَهَذَا ثَابِتٌ يُجِيبُكَ عَنِّي(3)" ثُمَّ انْصَرَفَ عَنْهُ ....

قَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ :فَسَأَلْتُ عَنْ قَوْلِ رَسُولِ اللَّهِ  :"إِنَّكَ أُرَى الَّذِي أُرِيتُ فِيهِ مَا أَرَيْتُ" فَأَخْبَرَنِي أَبُو هُرَيْرَةَ  أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ قَالَ :"بَيْنَا أَنَا نَائِمٌ رَأَيْتُ فِي يَدَيَّ سِوَارَيْنِ مِنْ ذَهَبٍ فَأَهَمَّنِي شَأْنُهُمَا فَأُوحِيَ إِلَيَّ فِي الْمَنَامِ أَنْ انْفُخْهُمَا(4) فَنَفَخْتُهُمَا فَطَارَا فَأَوَّلْتُهُمَا كَذَّابَيْنِ يَخْرُجَانِ بَعْدِي(5) أَحَدُهُمَا الْعَنْسِيُّ وَالْآخَرُ مُسَيْلِمَةُ"

رواه البخاري  واللفظ له 4025 و رواه مسلم 4218

(شرح النووي على صحيح مسلم)

(1)         في جميع نسخ مسلم ( ولن أتعدى أمر الله فيك ).... وعند البخاري :( ولن تعدو أمر الله فيك ) قال القاضي : هما صحيحان . فمعنى الأول لن أعدو أنا أمر الله فيك من أني لا أجيبك إلى ما طلبته مما لا ينبغي لك من الاستخلاف أو المشاركة ، ومن أني أبلغ ما أنزل إلي ، وأدفع أمرك بالتي هي أحسن . ومعنى الثاني ولن تعدو أنت أمر الله في خيبتك فيما أملته من النبوة ، وهلاكك دون ذلك ، أو فيما سبق من قضاء الله تعالى وقدره في شقاوتك . والله أعلم .

(2)         ( ولئن أدبرت ليعقرنك الله ) أي إن أدبرت عن طاعتي ليقتلنك الله . والعقر القتل . وعقروا الناقة قتلوها . وقتله الله تعالى يوم اليمامة . وهذا من معجزات النبوة .

(3)         ( وهذا ثابت يجيبك عني ):قال العلماء كان ثابت بن قيس خطيب رسول الله  يجاوب الوفود عن خطبهم وتشدقهم .

(4)         ( فأوحي إلي أن انفخهما ) نفخه  إياهما فطارا دليل لانمحاقهما واضمحلال أمرهما ، وكان كذلك ، وهو من المعجزات .

(5)         قال العلماء : المراد بقوله : " يخرجان بعدي " أي يظهران شوكتهما أو محاربتهما ودعواهما النبوة ، وإلا فقد كانا في زمنه .

 

 

وأسأل الله لي ولكم التوفيق شاكرا لكم حُسْن متابعتكم

من أراد أن أرسل حديث اليوم لأصدقائه وأحبابه نيابة عنه فليبعث لي بعناوينهم بشرط أن يعلم رضاهم

وإلـى اللـقـاء فـي الـحـديـث الـقـادم "إن شـاء الله"

Thursday, January 29, 2015

صفة الحور العين 7

حَدِيثُ الْيَوْم /09/04/1436هـ

رَبِّ اغْفِرْ لِيَّ وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِيْ صَغِيْرَا

اللهمَّ ارْزُقْنا الْفِرْدَوْسَ الأعلى مِنْ غَيْرِ عِتَابٍ ولا حِسَابٍ ولا عَذَابْ

سلسلة :وصف الجنة (جعلنا الله من أهلها) الحلقة (90)

(صفة الحور العين ، وبنات آدم وشرفهن وفضلهن عليهن ، وكم لكل واحد منهن - 7)

عن أنس رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" لَوْ أَنَّ امْرَأَةً مِنْ نِسَاءِ أَهْلِ الْجَنَّةِ اطَّلَعَتْ إِلَى الْأَرْضِ لَأَضَاءَتْ مَا بَيْنَهُمَا وَلَمَلَأَتْ مَا بَيْنَهُمَا رِيحًا وَلَنَصِيفُهَا -يَعْنِي الْخِمَارَ- خَيْرٌ مِنْ الدُّنْيَا وَمَا فِيهَا"

رواه البخاري 6083

وأسأل الله لي ولكم التوفيق شاكرا لكم حُسْن متابعتكم وإلى اللقاء في الحديث القادم "إن شـاء الله"

من أراد أن أرسل حديث اليوم لأصدقائه وأحبابه نيابة عنه فليبعث لي  sho3ba@live.comبعناوينهم

 

Wednesday, January 28, 2015

أشراط الساعة 93

حَدِيثُ الْيَوْم /08/04/1436هـ

رَبِّ اغْفِرْ لِيَّ وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِيْ صَغِيْرَا

رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا

اللهمَّ ارْزُقْنا الْفِرْدَوْسَ الأعلى مِنْ غَيْرِ عِتَابٍ ولا حِسَابٍ ولا عَذَابْ

سلسلة : أشراط الساعة  الحلقة 93  - أشراط الساعة الصغرى-66

{ يَسْأَلُونَكَ عَنِ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَاهَا قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ رَبِّي لَا يُجَلِّيهَا لِوَقْتِهَا إِلَّا هُوَ ثَقُلَتْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَا تَأْتِيكُمْ إِلَّا بَغْتَةً }  (سورة الأعراف:187)

عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" تَقِيءُ الْأَرْضُ أَفْلَاذَ كَبِدِهَا أَمْثَالَ الْأُسْطُوَانِ مِنْ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ

فَيَجِيءُ الْقَاتِلُ فَيَقُولُ :"فِي هَذَا قَتَلْتُ"

وَيَجِيءُ الْقَاطِعُ فَيَقُولُ :"فِي هَذَا قَطَعْتُ رَحِمِي"

وَيَجِيءُ السَّارِقُ فَيَقُولُ :"فِي هَذَا قُطِعَتْ يَدِي"

ثُمَّ يَدَعُونَهُ فَلَا يَأْخُذُونَ مِنْهُ شَيْئًا"

رواه مسلم 1683

قال ابن السكيت : الفلذ : القطعة من كبد البعير ، وقال غيره : هي القطعة من اللحم

ومعنى الحديث التشبيه ، أي تخرج ما في جوفها من القطع المدفونة فيها .

والأسطوان - بضم الهمزة والطاء وهو جمع أسطوانة - وهي السارية والعمود ، وشبهه بالأسطوان لعظمه وكثرته .

شرح صحيح مسلم للإمام النووي 3/454

وأسأل الله لي ولكم التوفيق شاكرا لكم حُسْن متابعتكم

لتلقي حديث اليوم على بريدك الخاص ابعث رسالة فارغة

hadith-alyoum55+subscribe@googlegroups.com

وإلـى اللـقـاء فـي الـحـديـث الـقـادم "إن شـاء الله"

Tuesday, January 27, 2015

فوائد علمية 36

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمْ السَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ

رَبِّ اغْفِرْ لِيَّ وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِيْ صَغِيْرَا

اللهمَّ ارْزُقْنا الْفِرْدَوْسَ الأعلى مِنْ غَيْرِ عِتَابٍ ولا حِسَابٍ ولا عَذَابْ

سلسلة : فوائد علمية (36)

‏{ مشاعر حــافـظ للصحيحين في دورة حفاظ الوحـيـيـن }

حِفظُ الصَّحِيحَينِ أُنسٌ أيُّ إيناسِ ** علمٌ أفاضَ سناهُ أفضلُ الناسِ

زادُ الرواحلِ في دربِ المسيرِ فخُذْ ** زادَ التقى وَافِرًا مِنْ خيرِ نِبراسِ

سَناهُ يُشرِقُ فِي رُوحٍ مكدَّرةٍ ** نورًا يُطهِّرُها مِن كلِّ أرجاسِ

حَلِّقْ بِعَالمَهِ، غُصْ في مَعَالمِهِ ** فَتّشْ بهِ عُنْ كنوزِ الدُّرِ والماسِ

وَعِشْ مَع المصْطفى في ظِلِّ دَوحَتِهِ ** تُغنيكَ صُحْبتُه عَنْ صُحبةِ النَّاسِ

وَاشغلْ حياتَك في تَحصيلِ سُنتهِ ** فَلَيس عُمْرُك إلا بِضْعُ أَنْفاسِ

من كتاب جواهر الألفاظ من مشاعر الحفاظ

{الشرع والعقل}

قال ابن الجوزي : فمثال الشرع الشمس ومثال العقل العين فَإِذَا فتحت وكانت سليمة رأت الشمس

تلبيس إبليس 1/3

واعلم أن الآدمي لما خلق ركب فيه الهوى والشهوة ليجتلب بذلك مَا ينفعه ووضع فيه الغضب ليدفع به مَا يؤذيه وأعطى العقل كالمؤدب يأمره بالعدل فيما يجتلب ويجتنب وخلق الشَّيْطَان محرضا لَهُ عَلَى الإسراف فِي اجتلابه واجتنابه فالواجب عَلَى العاقل أن يأخذ حذره من هَذَا العدو الذي قد أبان عدواته من زمن آدم عَلَيْهِ الصلاة والسلام وَقَدْ بذل عمره ونفسه فِي فساد أحوال بني آدم وَقَدْ أمر اللَّه تعالى بالحذر منه فقال سبحانه وتعالى: {لا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ إِنَّمَا يَأْمُرُكُمْ بِالسُّوءِ وَالْفَحْشَاءِ وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لا تَعْلَمُونَ}

تلبيس إبليس 1/23

قال ابن تيمية : فَحَقَّ عَلَى كُلِّ أَحَدٍ بَذْلُ جُهْدِهِ وَاسْتِطَاعَتِهِ فِي مَعْرِفَةِ مَا جَاءَ بِهِ وَطَاعَتِهِ إذْ هَذَا طَرِيقُ النَّجَاةِ مِنْ الْعَذَابِ الْأَلِيمِ وَالسَّعَادَةِ فِي دَارِ النَّعِيمِ . وَالطَّرِيقُ إلَى ذَلِكَ الرِّوَايَةُ وَالنَّقْلُ . إذْ لَا يَكْفِي مِنْ ذَلِكَ مُجَرَّدُ الْعَقْلِ . بَلْ كَمَا أَنَّ نُورَ الْعَيْنِ لَا يُرَى إلَّا مَعَ ظُهُورِ نُورٍ قُدَّامَهُ فَكَذَلِكَ نُورُ الْعَقْلِ لَا يَهْتَدِي إلَّا إذَا طَلَعَتْ عَلَيْهِ شَمْسُ الرِّسَالَةِ . فَلِهَذَا كَانَ تَبْلِيغُ الدِّينِ مِنْ أَعْظَمِ فَرَائِضِ الْإِسْلَامِ . وَكَانَ مَعْرِفَةُ مَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ رَسُولَهُ وَاجِبًا عَلَى جَمِيعِ الْأَنَامِ .

مجموع الفتاوى لشيخ الإسلام ابن تيمية 1/1

{الصلاة من الله على عباده}

قال ابن القيم : قولهم الصلاة من الله بمعنى الرحمة ...باطل من ثلاثة أوجه

أحدها: أن الله تعالى غاير بينهما في قوله: {علَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ}

الثاني: أن سؤال الرحمة شرع لكل مسلم والصلاة تختص بالنبي وهي حق له ولآله ولهذا منع كثير من العلماء من الصلاة على معين غيره ولم يمنع أحد من الترحم على معين

الثالث: أن رحمة الله عامة وسعت كل شيء وصلاته خاصة بخواص عباده

وقولهم الصلاة من العباد بمعنى الدعاء مشكل من وجوه:

أحدها: أن الدعاء يكون بالخير والشر والصلاة لا تكون إلا في الخير

الثاني: إن دعوت تعدى باللام وصليت لا تعدى إلا بـ "على" ودعا المعدى ب على ليس بمعنى صلى وهذا يدل على أن الصلاة ليست بمعنى الدعاء

الثالث: أن فعل الدعاء يقتضي مدعوا ومدعوا له...تقول: دعوت الله لك بخير وفعل الصلاة لا يقتضي ذلك لا تقول صليت الله عليك ولا لك فدل على أنه ليس بمعناه

فأي تباين أظهر من هذا ولكن التقليد يعمي عن إدراك الحقائق فإياك والإخلاد إلى أرضه

بدائع الفوائد 1/26 ... قلت : والمعنى الصحيح " الثناء من الله على عبداده في الملأ الأعلى".

{رددنا لله مائة فعوضنا ألفا}

روى أبو العباس المبرد قال قصد بعض أهل الذمة أبا عثمان المازني ليقرأ عليه كتاب سيبويه وبذل له مائة دينار على تدريسه إياه فامتنع أبو عثمان من قبول بذله وأصر على رده قال فقلت له جُعِلت فِداءك أترد هذه النفقة مع فاقتك وشدة اضاقتك؟! فقال :"إن هذا الكتاب يشتمل على ثلاثمائة وكذا آية من كتاب الله عز وجل ولست أرى إن أمكن منها ذمياً غيرةً على كتاب الله تعالى وحميةً له" قال فاتفق أن غنت جارية بحضرة الواثق بقول العرجي

أظلوم إن مصابكم رجلا ... أهدى السلام إليكم ظلم

فاختلف من بالحضرة في إعراب رجل فمنهم من نصبه وجعله اسم إن ومنهم من رفعه على أنه خبرها والجارية مصرة على أن شيخها أبا عثمان المازني لقنها إياها بالنصب فأمر الواثق بإشخاصه قال أبو عثمان فلما مثلت بين يديه قال ممن الرجل قلت من بني مازن قال أيّ الموازن مازن تميم أم مازن قيس أم مازن ربيعة قلت من مازن ربيعة فكلمني بكلام قومي قال :"لي با اسمك" لأنهم يقلبون الميم باء والباء ميما إذا كانت في أول الأسماء قال فكرهت أن أجيبه على لغة قومي لئلا أواجهه بالمكر فقلت :"بكر يا أمير المؤمنين" ففطن لما قصدته وأعجب به ثم قال ما تقول في قول الشاعر " أظلوم إن مصابكم رجلا " أترفع رجلا أم تنصبه فقلت بل الوجه النصب يا أمير المؤمنين قال :"ولم ذلك؟" فقلت إن مصابكم مصدر بمعنى أصابتكم فأخذ اليزيدي في معارضتي فقلت هو بمنزلة قولك إن ضربك زيد ظلم ....فرجلاً مفعول مصابكم ومنصوب به والدليل عليه أن الكلام معلق إلى أن تقول ظلم فيتم الكلام فاستحسنه الواثق وقال هل لك من ولد فقلت نعم بنية يا أمير المؤمنين قال ما قالت لك عند مسيرك قلت أنشدت قول الأعشى

أيا أبتا لا ترم عندنا ... فإنا بخير إذا لم ترم

أرانا إذا أضمرتك البلا ... د تخفى وتقطع منا الرحم

قال فقلت لها قول جرير:

ثقي بالله ليس له شريك ... ومن عند الخليفة بالنجاح

قال :"عليّ النجاح إن شاء الله" ثم أمر لي بألف دينار وردني مكرما قال أبو العباس فلما عاد إلى البصرة قال لي :"كيف رأيت يا أبا العباس رددنا لله مائة فعوضنا ألفا."

درة الغواص 1/24.-ثمرات الأوراق 1/1

إلتقى جريرٌ والفرزدق بمنًى وهما حاجان فقال الفرزدق لجرير:

فإنك لاقٍ بالمنازل من منًى ... فخاراً فخبرني بمن أنت فاخر

فقال له جريرٌ: بلبيك اللهم لبيك.

الأغاني 2/319-البيان والتبيين 1/175

 

سلسلة فوائد علمية : 1 - 2 - 3 - 4 - 5- 6- 7- 8- 9- 10- 11- 12- 13- 14- 15- 16- 17- 18- 19- 20- 21- 22- 23- 24- 25- 26- 27- 28- 29- 30 - 31 - 32- 33- 34- 35

وأسأل الله لي ولكم التوفيق شاكرا لكم حُسْن متابعتكم

لتلقي حديث اليوم على بريدك الخاص ابعث رسالة فارغة بعنوان "حديث اليوم" إلى

hadith-alyoum55+subscribe@googlegroups.com

وإلـى اللـقـاء فـي الـحـديـث الـقـادم "إن شـاء الله"