Monday, October 20, 2014

أَكْلُ مَالِ الْيَتِيمِ 7

حَدِيثُ الْيَوْم /26/12/1435هـ

رَبِّ اغْفِرْ لِيَّ وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِيْ صَغِيْرَا

اللهمَّ ارْزُقْنا الْفِرْدَوْسَ الأعلى مِنْ غَيْرِ عِتَابٍ ولا حِسَابٍ ولا عَذَابْ

سلسلة : الكبائر (أعاذنا الله منها)   الحلقة 84

إِنْ تَجْتَنِبُوا كَبَائِرَ مَا تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَنُدْخِلْكُمْ مُدْخَلًا كَرِيمًا  (النساء 31)

(الكبيرة الثامنة: أَكْلُ مَالِ الْيَتِيمِ - 7)

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْه قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

اللَّهُمَّ إِنِّي أُحَرِّجُ حَقَّ الضَّعِيفَيْنِ الْيَتِيمِ وَالْمَرْأَةِ

رواه أحمد 9289 ورواه ابن ماجة 3668 والبيهقي في الكبرى 10/134 والنسائي في الكبرى 9149 و ابن حبان 1266 والحاكم1 /63 و 4/128 وصححه الألباني في السلسلة الصحيحة 1015

"من التحريج أو الإحراج أي أضيق على الناس في تضييع حقهما وأشدد عليهم في ذلك والمقصود إشهاده تعالى في تبليغ ذلك الحكم إليهم"

وفي الزوائد المعنى : "أحرج عن هذا الإثم بمعنى أن يضيع حقها وأحذر من ذلك تحذيرا بليغا وأزجر عنه زجرا أكيدا" قاله النووي . قال وإسناده صحيح رجاله ثقات

حاشية السندي على سنن ابن ماجة 7/83

كل ما أخذنا في سلسلة الكبائر : هنا

أَكْلُ مَالِ الْيَتِيمِ :  1  -  2-  3-  4-  5-  6

 

لتلقي حديث اليوم على بريدك الخاص ابعث رسالة فارغة  إلى

hadith-alyoum55+subscribe@googlegroups.com

وأسأل الله لي ولكم التوفيق شاكرا لكم حُسْن متابعتكم وإلى اللقاء في الحديث القادم "إن شـاء الله"

وَقفَةُ تــأَمُّــل 127

السَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ

حَدِيثُ الْيَوْم /26/12/1435هـ

رَبِّ اغْفِرْ لِيَّ وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِيْ صَغِيْرَا

اللهمَّ ارْزُقْنا الْفِرْدَوْسَ الأعلى مِنْ غَيْرِ عِتَابٍ ولا حِسَابٍ ولا عَذَابْ

اللهمَّ ارْزُقْنا الْفِرْدَوْسَ الأعلى مِنْ غَيْرِ عِتَابٍ ولا حِسَابٍ ولا عَذَابْ

وَقفَةُ تــأَمُّــل – 127

أهمية استحضار النعمة

 

عَنْ سَلِيمُ بْنُ حَيَّانَ سَمِعْتُ أَبِي يَقُولُ سَمِعْتُ أَبَا هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْه يَقُولُ :

نَشَأْتُ يَتِيمًا وَهَاجَرْتُ مِسْكِينًا وَكُنْتُ أَجِيرًا لِابْنَةِ غَزْوَانَ بِطَعَامِ بَطْنِي وَعُقْبَةِ رِجْلِي(1) أَحْطِبُ لَهُمْ إِذَا نَزَلُوا وَأَحْدُو لَهُمْ (2) إِذَا رَكِبُوا فَالْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي جَعَلَ الدِّينَ قِوَامًا وَجَعَلَ أَبَا هُرَيْرَةَ إِمَامًا

رواه ابن ماجة 2436 وضعفه الألباني ... قلت : وضعفه يسير

قال السندي في حاشية ابن ماجة : إسناده صحيح موقوف لأن حيان بن بسطام ذكره ابن حبان في الثقات وحفص بن عمرو ذكره ابن حبان في الثقات ووثقه الدارقطني والذهبي وغيرهم وباقي رجال الإسناد أثبات

1-             (وَعُقْبَةِ رِجْلِي) : بضم العين  النوبة أي للنوبة من الركوب استراحة للرِجل

2-                (وَأَحْدُو لَهُمْ ) :من الحدو وهو سوق الإبل والنشيد لها لتطرب فتسير

http://hadeethalyoum.blogspot.com/

وأسأل الله لي ولكم التوفيق شاكرا لكم حُسْن متابعتكم

لتلقي حديث اليوم على بريدك الخاص ابعث رسالة فارغة إلى

hadith-alyoum55+subscribe@googlegroups.com

وإلـى اللـقـاء فـي الـحـديـث الـقـادم "إن شـاء الله"

Sunday, October 19, 2014

ثلاث تبسمات نبوية

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمْ السَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ

قصة الأسبوع (رقم 92) /25/12/1435هـ

رَبِّ اغْفِرْ لِيَّ وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِيْ صَغِيْرَا

اللهمَّ ارْزُقْنا الْفِرْدَوْسَ الأعلى مِنْ غَيْرِ عِتَابٍ ولا حِسَابٍ ولا عَذَابْ

(ثلاث تبسمات نبوية)

عَنْ ابْنَ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا يُحَدِّثُ أَنَّهُ قَالَ مَكَثْتُ سَنَةً أُرِيدُ أَنْ أَسْأَلَ عُمَرَ بْنَ الْخَطَّابِ عَنْ آيَةٍ فَمَا أَسْتَطِيعُ أَنْ أَسْأَلَهُ هَيْبَةً لَهُ حَتَّى خَرَجَ حَاجًّا فَخَرَجْتُ مَعَهُ فَلَمَّا رَجَعْنَا وَكُنَّا بِبَعْضِ الطَّرِيقِ عَدَلَ إِلَى الْأَرَاكِ لِحَاجَةٍ لَهُ قَالَ فَوَقَفْتُ لَهُ حَتَّى فَرَغَ ثُمَّ سِرْتُ مَعَهُ فَقُلْتُ :"يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ مَنْ اللَّتَانِ تَظَاهَرَتَا عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ أَزْوَاجِهِ؟" فَقَالَ:" تِلْكَ حَفْصَةُ وَعَائِشَةُ" قَالَ فَقُلْتُ :"وَاللَّهِ إِنْ كُنْتُ لَأُرِيدُ أَنْ أَسْأَلَكَ عَنْ هَذَا مُنْذُ سَنَةٍ فَمَا أَسْتَطِيعُ هَيْبَةً لَكَ قَالَ :"فَلَا تَفْعَلْ مَا ظَنَنْتَ أَنَّ عِنْدِي مِنْ عِلْمٍ فَاسْأَلْنِي فَإِنْ كَانَ لِي عِلْمٌ خَبَّرْتُكَ بِهِ" قَالَ ثُمَّ قَالَ عُمَرُ :"وَاللَّهِ إِنْ كُنَّا فِي الْجَاهِلِيَّةِ مَا نَعُدُّ لِلنِّسَاءِ أَمْرًا حَتَّى أَنْزَلَ اللَّهُ فِيهِنَّ مَا أَنْزَلَ وَقَسَمَ لَهُنَّ مَا قَسَمَ" قَالَ :"فَبَيْنَا أَنَا فِي أَمْرٍ أَتَأَمَّرُهُ إِذْ قَالَتْ امْرَأَتِي لَوْ صَنَعْتَ كَذَا وَكَذَا؟" قَالَ فَقُلْتُ لَهَا :"مَا لَكَ وَلِمَا هَا هُنَا؟! وَفِيمَ تَكَلُّفُكِ فِي أَمْرٍ أُرِيدُهُ؟!" فَقَالَتْ لِي :"عَجَبًا لَكَ يَا ابْنَ الْخَطَّابِ مَا تُرِيدُ أَنْ تُرَاجَعَ أَنْتَ وَإِنَّ ابْنَتَكَ لَتُرَاجِعُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَتَّى يَظَلَّ يَوْمَهُ غَضْبَانَ"-وفي رواية : "وَإِنَّ إِحْدَاهُنَّ لَتَهْجُرُهُ الْيَوْمَ حَتَّى اللَّيْلِ" فَأَفْزَعَنِي فَقُلْتُ :"خَابَتْ مَنْ فَعَلَ مِنْهُنَّ بِعَظِيمٍ" - فَقَامَ عُمَرُ فَأَخَذَ رِدَاءَهُ مَكَانَهُ حَتَّى دَخَلَ عَلَى حَفْصَةَ فَقَالَ لَهَا :"يَا بُنَيَّةُ إِنَّكِ لَتُرَاجِعِينَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَتَّى يَظَلَّ يَوْمَهُ غَضْبَانَ؟!!" فَقَالَتْ حَفْصَةُ :"وَاللَّهِ إِنَّا لَنُرَاجِعُهُ" فَقُلْتُ :"تَعْلَمِينَ أَنِّي أُحَذِّرُكِ عُقُوبَةَ اللَّهِ وَغَضَبَ رَسُولِهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ!!! يَا بُنَيَّةُ لَا يَغُرَّنَّكِ هَذِهِ الَّتِي أَعْجَبَهَا حُسْنُهَا حُبُّ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِيَّاهَا -يُرِيدُ عَائِشَةَ- -وفي رواية : لَا تَسْتَكْثِرِي عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَلَا تُرَاجِعِيهِ فِي شَيْءٍ وَلَا تَهْجُرِيهِ وَاسْأَلِينِي مَا بَدَا لَكِ - قَالَ ثُمَّ خَرَجْتُ حَتَّى دَخَلْتُ عَلَى أُمِّ سَلَمَةَ لِقَرَابَتِي مِنْهَا فَكَلَّمْتُهَا فَقَالَتْ أُمُّ سَلَمَةَ :"عَجَبًا لَكَ يَا ابْنَ الْخَطَّابِ دَخَلْتَ فِي كُلِّ شَيْءٍ حَتَّى تَبْتَغِيَ أَنْ تَدْخُلَ بَيْنَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَأَزْوَاجِهِ!!".....فَأَخَذَتْنِي وَاللَّهِ أَخْذًا كَسَرَتْنِي عَنْ بَعْضِ مَا كُنْتُ أَجِدُ فَخَرَجْتُ مِنْ عِنْدِهَا وَكَانَ لِي صَاحِبٌ مِنْ الْأَنْصَارِ - وفي رواية : إِنِّي كُنْتُ وَجَارٌ لِي مِنْ الْأَنْصَارِ فِي بَنِي أُمَيَّةَ بْنِ زَيْدٍ وَهِيَ مِنْ عَوَالِي الْمَدِينَةِ وَكُنَّا نَتَنَاوَبُ النُّزُولَ عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَيَنْزِلُ يَوْمًا وَأَنْزِلُ يَوْمًا -إِذَا غِبْتُ أَتَانِي بِالْخَبَرِ وَإِذَا غَابَ كُنْتُ أَنَا آتِيهِ بِالْخَبَرِ وَنَحْنُ نَتَخَوَّفُ مَلِكًا مِنْ مُلُوكِ غَسَّانَ ذُكِرَ لَنَا أَنَّهُ يُرِيدُ أَنْ يَسِيرَ إِلَيْنَا فَقَدْ امْتَلَأَتْ صُدُورُنَا مِنْهُ - وفي رواية : وَكُنَّا قَدْ تَحَدَّثْنَا أَنَّ غَسَّانَ تُنْعِلُ الْخَيْلَ لِغَزْوِنَا - فَإِذَا صَاحِبِي الْأَنْصَارِيُّ يَدُقُّ الْبَابَ فَقَالَ :"افْتَحْ افْتَحْ" فَقُلْتُ :"جَاءَ الْغَسَّانِيُّ" فَقَالَ :"بَلْ أَشَدُّ مِنْ ذَلِكَ اعْتَزَلَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَزْوَاجَهُ" فَقُلْتُ :"رَغَمَ أَنْفُ حَفْصَةَ وَعَائِشَةَ" فَأَخَذْتُ ثَوْبِي, فَأَخْرُجُ -وفي رواية : وَدَخَلْتُ عَلَى حَفْصَةَ فَإِذَا هِيَ تَبْكِي فَقُلْتُ :"مَا يُبْكِيكِ أَلَمْ أَكُنْ حَذَّرْتُكِ هَذَا أَطَلَّقَكُنَّ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ؟؟؟!" قَالَتْ :"لَا أَدْرِي هَا هُوَ ذَا مُعْتَزِلٌ فِي الْمَشْرُبَةِ"- حَتَّى جِئْتُ فَإِذَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي مَشْرُبَةٍ لَهُ يَرْقَى عَلَيْهَا بِعَجَلَةٍ وَغُلَامٌ لِرَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَسْوَدُ عَلَى رَأْسِ الدَّرَجَةِ فَقُلْتُ لَهُ :"قُلْ هَذَا عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ فَأَذِنَ لِي –وفي رواية : فَسَلَّمْتُ عَلَيْهِ ثُمَّ قُلْتُ وَأَنَا قَائِمٌ طَلَّقْتَ نِسَاءَكَ فَرَفَعَ بَصَرَهُ إِلَيَّ فَقَالَ :"لَا." قُلْتُ اللَّهُ أَكْبَرُ -ثُمَّ قُلْتُ وَأَنَا قَائِمٌ :"أَسْتَأْنِسُ يَا رَسُولَ اللَّهِ لَوْ رَأَيْتَنِي وَكُنَّا مَعْشَرَ قُرَيْشٍ نَغْلِبُ النِّسَاءَ فَلَمَّا قَدِمْنَا عَلَى قَوْمٍ تَغْلِبُهُمْ نِسَاؤُهُمْ" فَتَبَسَّمَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ثُمَّ قُلْتُ :"لَوْ رَأَيْتَنِي وَدَخَلْتُ عَلَى حَفْصَةَ فَقُلْتُ لَا يَغُرَّنَّكِ أَنْ كَانَتْ جَارَتُكِ هِيَ أَوْضَأَ مِنْكِ وَأَحَبَّ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ -يُرِيدُ عَائِشَةَ- فَتَبَسَّمَ..قَالَ عُمَرُ:" فَقَصَصْتُ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ هَذَا الْحَدِيثَ فَلَمَّا بَلَغْتُ حَدِيثَ أُمِّ سَلَمَةَ تَبَسَّمَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ....رواه البخاري واللفظ له 2288 – 4792 –  4532 -5750 ورواه مسلم 2705 وللحديث تتمة ذكرناها في قصة الأسبوع رقم 23 : اضغط هنا

وأسأل الله لي ولكم التوفيق شاكرا لكم حُسْن متابعتكم

لتلقي حديث اليوم على بريدك الخاص ابعث رسالة فارغة

إلى hadith-alyoum55+subscribe@googlegroups.com

وإلـى اللـقـاء فـي الـحـديـث الـقـادم "إن شـاء الله"

Wednesday, October 15, 2014

وجهه ينبيك عن صدقه 2

حَدِيثُ الْيَوْم /21/12/1435هـ

رَبِّ اغْفِرْ لِيَّ وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِيْ صَغِيْرَا

رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا

اللهمَّ ارْزُقْنا الْفِرْدَوْسَ الأعلى مِنْ غَيْرِ عِتَابٍ ولا حِسَابٍ ولا عَذَابْ

سلسلة : معجزات النبي صلى الله عليه وسلم  الحلقة 88

" وجهه ينبيك عن صدقه - 2"

تخبرنا الوجوه بما أجنت....... ضمائرها من السر المصون

عن الْحَارِثَ بْنَ عَمْرٍو السَّهْمِيَّ قَالَ أَتَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ بِمِنًى أَوْ بِعَرَفَاتٍ وَقَدْ أَطَافَ بِهِ النَّاسُ

قَالَ فَتَجِيءُ الْأَعْرَابُ فَإِذَا رَأَوْا وَجْهَهُ قَالُوا :"هَذَا وَجْهٌ مُبَارَكٌ"

رواه أبوداود 1480 والبيهقي في الكبرى 5/28 وابن أبي عاصم في الآحاد والمثاني 1135 والطبراني في الكبير 3274 وحسنه الألباني

وصدق ابن رواحة رضي الله عنه

لَو لَم تَكُن فيهِ آياتٌ مُبَيَّنَةٌ..........كانَت بَديهَتُهُ تُنبيكَ بِالخَبَرِ

 

وأسأل الله لي ولكم التوفيق شاكرا لكم حُسْن متابعتكم

لتلقي حديث اليوم على بريدك الخاص ابعث رسالة فارغة إلى

hadith-alyoum55+subscribe@googlegroups.com

وإلـى اللـقـاء فـي الـحـديـث الـقـادم "إن شـاء الله"

Tuesday, October 14, 2014

فوائد علمية 33

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمْ السَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ

رَبِّ اغْفِرْ لِيَّ وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِيْ صَغِيْرَا

اللهمَّ ارْزُقْنا الْفِرْدَوْسَ الأعلى مِنْ غَيْرِ عِتَابٍ ولا حِسَابٍ ولا عَذَابْ

سلسلة : فوائد علمية (33)

‏( النصيحة لولاة الأمور لا تكون إلا سرا)

قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم) : مَنْ أَرَادَ أَنْ يَنْصَحَ لِسُلْطَانٍ بِأَمْرٍ فَلَا يُبْدِ لَهُ عَلَانِيَةً وَلَكِنْ لِيَأْخُذْ بِيَدِهِ فَيَخْلُوَ بِهِ فَإِنْ قَبِلَ مِنْهُ فَذَاكَ وَإِلَّا كَانَ قَدْ أَدَّى الَّذِي عَلَيْهِ لَهُ

رواه أحمد 14792 والطبراني في مسند الشاميين 952 وصححه الأباني في ظلال الجنة تخريج أحاديث السنة لابن أبي عاصم 1096

 

‏( من صدع بالحق فلن يخيبه الله ...)

وفد الحجاج على عبد الملك ومعه إبراهيم بن طلحة بن عبيد اللّه التيمي، وكان من رجال قريش علماً وعملا وزهداً ودينَاً. وكان الحجاج مسخراً له لا يترك من إجلاله شيئاً، فلما قدما على عبد الملك، أذن للحجاج بالدخول، فلما دخل، سلم ولم يبدأ بشيء إلا أن قال: يا أمير المؤمنين، قدمت عليك برجل من أهل الحجاز ليس له نظير في كمال المروءة والديانة وحسن المذهب والطاعة، مع القرابة ووجوب الحق، فقال عبد الملك: ومن هو؟ قال: إبراهيم ابن طلحة التيمي، فليفعل أمير المؤمنين به ما يفعل بأمثاله. فقال عبد الملك: أذكرتنا حقاً واجبَاً ورحمَاً قريبة، ثم أذن له، فلما دخل، قربه وأدناه، وقال له: إن أبا محمد ذكرنا ما لم نَزَل نعرفك به من الفضل وحسن المذهب، فلا تدعن حاجة إلا ذكرتها، فقال إبراهيم: إن أولى الأمور أن تفتتح به الحوائج ما كان فيه لله رضا، ولحق رسوله أداء، ولجماعة المسلمين نصيحة، قال: وما هو؟ قال: لا يمكن القول إلا وأنا خالٍ فأخلني، قال: أو دون أبي محمد؟ قال: نعم، فأشار عبد الملك إلى الحجاج، فخرج، فقال إبراهيم: يا أمير المؤمنين، إنك عهدت إلى الحجاج مع تغطرسه وتعجرفه وبعده عن الحق وركونه إلى الباطل، فوليته الحرمين، وبهما من أولاد المهاجرين والأنصار من قد علمت يسومهم الخسف ويقودهم بالعنف، ويطؤهم بطغام أهل الشام، ورعاع لا روية لهم في إقامة حق، ولا في إزالة باطل، ثم تظن أن ذلك ينجيك من عذاب الله، فكيف بك إذا جاثاك محمد صلى الله عليه وسلم للخصومة بين يدَيِ اللّه تعالى؟ أما والله إنك لن تنجو هنالك إلا بحجة تضمنُ لك النجاة، فاتق لنفسك أو دع.

وكان عبد الملك متكئَاً فاستوى، وقال: كذبتَ ومِنتَ فيما جئتَ به، ولقد ظَن بك الحجاجُ ظناً لم يجده فيك، فأنت المائن الحاسد، قال: فقام إبراهيم، وهو لا يبصر شيئاً، فلما جاوز الستر، لحقه لاحق، وقال للحاجب: امنع هذا من الخروج، وائذن للحجاج، فدخل فلبث ملياً، قال إبراهيم: ولا أشك أنهما في أمري، ثم خرج الإذن لي فدخلت، فلما كشف الستر إذا أنا بالحجاج خارج، فاعتنقني وقبل بين عيني، وقال: إذا جزى اللّه المتواخيين لفضل تواصلهما، فجزاك اللّه عني أفضل الجزاء، والله لئن بقيت، لأرفعن ناظريك، ولأتبعن الرجال غبار قدميك.

قال: قال إبراهيم: فقلت في نفسي، إنه ليسخر مني، فلما وصلت إلى عبد الملك، أدنى مجلسي كما فعل أولاَ، ثم قال: يا بن طلحة هل أعلمت الحجاج بما جرى، أو شاركَكَ أحد في نصيحتك؟! قلت: لا والله لا أعلم أحداً أظهر يَداً من الحجاج، ولو كنت محابياً أحدَاً بديني لكان هو، ولكني آثرت الله ورسوله والمسلمين، فقال عبد الملك: قد علمت صدق مقالتك، ولو آثرتَ الدنيا لكان لك في الحجاج أَمَلٌ، وقد عزلتُهُ عن الحرمين لما كرهتَ من ولايته عليهما، وأخبرته أنك أنت الذي استنزلتني له عنهما؟ استصغاراً للولاية، ووليته العراق لما هنالك من الأمور التي لا يدحضها إلا مثله، وإنما قلت ذلك؛ ليؤدي ما يلزمه من ذمامك، فاخرج معه فإنك غير ذام صحبته مع يدك عنده، قال إبراهيم: فخرجت مع الحجاج، فأكرمني أضعاف إكرامه الأول، واستدل الناس بذلك على مكارم عبد الملك وأخلاقه واعترافه بالحق وتيقظه في الأمور ودهائه.

سمط النجوم العوالي 2/122 – وفيات الأعيان 2/41 – تاريخ دمشق 7/143

‏( يهودي حفظ عالماً من علماء المسلمين فكافأه الله بالإسلام)

طلب الحكم بن هشام طالوتَ المعافريّ – الفقيه المالكي- فاختفى طالوت سنةً عند يهودي، ثم خرج وقصد الوزير أبا البسام ليختفي عنده فأسلمه إلى الحكم، فقال: ما رَأيُ الامير في كبش سمين؟ فقال الحكم: لحم ثقيل، ما الخبر؟ قال: طالوت عندي، فأمره بإحضاره،فأُحضِر، فقال: يا طالوت، أخبرني لو أن أباك أو ابنك ملك هذه الدار، أكنت فيها في الاكرام والبر على ما كنت أفعل معك ؟ ألم أفعل كذا ؟ ألم أمش في جنازة امرأتك، ورجعت معك إلى دارك ؟ فقال الفقيه في نفسه: لا أجد أنفع من الصدق. فقال: إني كنت أبغضك لله فلم يمنعك ما صنعت معي لغير الله، وإني لمعترف بذلك، أصلحك الله.

فوجم الخليفة وقال: اعلم أن الذي أبغضتني له قد صرفني عنك، فانصرف في حفظ الله، ولست بتارك بِرّك، وليت الذي كان لم يكن، ولكن أين ظفر بك أبو البسام لا كان، فقال: أنا أظفرته بنفسي، وقصدته.

قال: فأين كنت في عامك ؟ قال: في دار يهودي، حفظني لله، فأطرق الخليفة ملياً، ورفع رأسه إلى أبي البسام وقال: حفظه يهودي، وستر عليه لمكانه من العلم والدين، وغدرت به إذ قصدك وخفرت ذمته، لا أرانا الله في القيامة وجهه إن رأينا لك وجها. وطرده وكتب لليهودي كتابا بالجزية فيما ملك، وزاد في إحسانه، فلما رأى اليهودي ذلك، أسلم مكانه.

مختصرا من سير أعلام النبلاء للذهبي 8/259

(قصة المثل : أخسر صفقة من أبي غبشان)

أبو غبشان سليمان بن عمرو الخزاعي كان يلي الكعبة, إجتمع مع قصي بن كلاب - رئيس قريش يومئذ - بالطائف على الشرب, فلما سكر أشترى منه قصي
ولاية البيت بزقّ خمر, وأخذ منه مفاتيحه وأشهد عليه بذلك

وأرسل ابنه عبد الدار بها إلى البيت فرفع صوته وقال: يا معشر قريش هذه المفاتيح: مفاتيح بيت أبيكم إسماعيل، قد ردها الله عليكم من غير عارٍ ولا ظلم.

وأفاق أبو غبشان فندم .. وأكثر الشعراء القول في ذلك حتى قال  بعضهم :

باعت خزاعة ُ بيت الله إذ سكرت .....

بزقِّ خمر فبئستْ صفقة البادي

باعت سدانتها بالخمر وانصرفت......

عن المقام وظلّ البيت والنادي

صبح الأعشى 2/129- وسيرة ابن كثير مختصرة - أخبار الحمقى لابن الجوزي 1/8

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

أخشى أن نندم كندمه بتدليل أنفسنا وإتباع أهوائنا وبتبعية أبنائنا وبناتنا لتوافه الغرب والتنازل التدريجي عن عاداتنا وتقاليدنا
الأمه تموت والأخطار تداهمنا والفرص تفوت, ونحن نغط في سبات عميق عن إصلاح أنفسنا والرجوع إلى طريق الصواب
أمل أن لا نكون وصلنا إلى درجة حمق أبي غبشان بتهاوننا وتخاذلنا وأن لا نصحو يوما ً على إنتزاع آخر ما لدينا ونكون أندم منه
أسأل الله لأمتي النهوض من جديد والعودة كما كانت في سالف عصرها

(اللهم أحينا على السُّــنة وأمتنا على السُّــنة)

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

سلسلة فوائد علمية : 1 - 2 - 3 - 4 - 5- 6- 7- 8- 9- 10- 11- 12- 13- 14- 15- 16- 17- 18- 19- 20- 21- 22- 23- 24- 25- 26- 27- 28- 29- 30 - 31 - 32

وأسأل الله لي ولكم التوفيق شاكرا لكم حُسْن متابعتكم

لتلقي حديث اليوم على بريدك الخاص ابعث رسالة فارغة بعنوان "حديث اليوم" إلى

hadith-alyoum55+subscribe@googlegroups.com

وإلـى اللـقـاء فـي الـحـديـث الـقـادم "إن شـاء الله"

مكروهات الصلاة 30

حَدِيثُ الْيَوْم /20/12/1435هـ

رَبِّ اغْفِرْ لِيَّ وَلِوَالِدَيَّ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِيْ صَغِيْرَا

رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا

اللهمَّ ارْزُقْنا الْفِرْدَوْسَ الأعلى مِنْ غَيْرِ عِتَابٍ ولا حِسَابٍ ولا عَذَابْ

سلسلة : أحاديث فقهية (الصــلاة) الحلقة (91)

مكروهات الصلاة -30

صلاة المأموم عن يسار الإمام -1

عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ  قَالَ بَعَثَنِي الْعَبَّاسُ إِلَى النَّبِيِّ  وَهُوَ فِي بَيْتِ خَالَتِي مَيْمُونَةَ فَبِتُّ مَعَهُ تِلْكَ اللَّيْلَةَ فَقَامَ يُصَلِّي مِنْ اللَّيْلِ فَقُمْتُ عَنْ يَسَارِهِ فَتَنَاوَلَنِي مِنْ خَلْفِ ظَهْرِهِ فَجَعَلَنِي عَلَى يَمِينِهِ.

رواه البخاري 135-657 ومسلم 1279-1282 واللفظ له

مكروهات الصلاة : 123456789101112 131415 16 17181920212223242526272829

وأسأل الله لي ولكم التوفيق شاكرا لكم حُسْن متابعتكم

وإلـى اللـقـاء فـي الـحـديـث الـقـادم "إن شـاء الله"

لتلقي حديث اليوم على بريدك الخاص ابعث رسالة فارغة إلى

hadith-alyoum55+subscribe@googlegroups.com